اعلان

قصة الفتاة الجميلة والوحش ( قصص جميلة للأطفال الصغار - Arabian Fairy Tales )


نقدم لكم أعزائي هده القصة الجميلة تحت عنوان الفتاة الجميلة والوحش وهي قصص جميلة للأطفال الصغار وخصوصا وقت دهابهم لنوم في غرفتهم وتعتب هده القصة الفتاة الجميلة والوحش من أشهر وأفضل قصص الكرتون للأطفال التي تسرد ، مع متمنياتي بأن تنال إعجابكم .

قصة الفتاة الجميلة والوحش


قصة الفتاة الجميلة والوحش 2019
يحكى فى غابر الزمان البعيد كان هناك تاجر في قرية صغيرة وسط الجبال وقد كان لهدا التاجر تلات بنات جميلات جدا ، وقد كان يعتاد الذهاب إلى السوق لتبضع وقد كان يقوم بجلب كل ما تتطلبانه بناته ، ولشديد حبه لهم كان يسأل كل واحدة عن طلبها ومادا تريد أن يجلب لها الأب من السوق ، فقام بسؤال الفتاة الأولى عن طلبها ومادا تريد فقالت بأنها تريد أن يجلب عقدا جميلا وأما الفتاة الثانية فهي تريد أن يجلب لها ثوبا كبيرا من الحرير النام وعندما سأل الفتاة الثالثة والأخيرة والتي يحبها حبا شديدا لأنها الصغرى فى إخوتها قالت أنها تريد وردة جميلة ، قام الأب بتوديع إبنتيه وتوجه نحو السوق كعادته وعند الإنتهاء من عمله حبسته عاصفة شديدة وقوية ومنعته من الرجوع للمنزل وبشكل يستحيل عليه العودة بأي طريقة وكيف ما كانت ، وهو ينتطر هدوئ العاصفة فإدا به يرى قصرا فقرر الإختباء به لحين هدوء العاصفة ، 
وعندما إنتهى من تناول طعامه قرر التاجر إستكشاف القصر الغريب وقرر الصعود لطبق العلوي لإستكشاف المكان ، ليجد غرفة كبيرة فيها سرير مريح ليقرر النوم من كترث التعب الدي حل به فى عمله ، وحين إستيقاظه من نومه العميق ليقرر التاجر المغادرة لمنزله البعيد ليتوجه للحديقة التي ربط فيها حصانه بالأمس وعند دهابه للحديقة ليجد أزهار جميلة من كل الألوان الحمراء الصفراء الخضراء فادكرته الزهور بطلب إبنته الصغرى وهو جلب لها وردة وعندما قطف الوردة فإدا بتنين كبير يطهر ويقوم بإستنكار فعلت التاجر فقال له التنين أنت ناكر للجميل لشخص يقدم لك الطعام ويوفر لك غرفة للنوم وبعد ذلك تقوم بإفساد حديقتي الجميلة،
إعتدر التاجر بشكل كبير من التنين وأخبره بأنه لم يقصد إفساد حديقة التنين وبأنه يريد إهداء الوردة لإبنته الصغرى التي يحبها بشكل كبير يفوق الوصف فقرر التنين ترك التاجر وأن لا يقتله بشرط واحد وهو إحضار إبنته التي من أجلها قطف الأزهار ، وعند عودة التاجر الى بيته قص على بناته الثلاثة القصة كاملة فقررت البت الصغرى الدهاب مع الأب الى التنين لأنه لاتريد أن يقع أي مكروه للأب بسببها .
وعند توجه الفتاة مع الأب للقلعة إكتشفت أن كل الأتات في القلعة يتكلم بشكل طبيعي وبأنهم كانو يشتغلون فى القصر كخدم ولكن قامت ساحرة شريرة بسحرهم وتحويلهم لأتات فى القلعة كما حولت أميرهم كذلك.
كانت الفتاة في بداية الأمر خائفة من التنين المخيف لكن شيئا فشيئا بعد تتعود على الأمر أحب التنين الفتاة وقرر طلب الزواج من الفتاة لتستغرب من طلب التنين المخيف حيث لا تتخيل الفتاة الزواج من تنين ولكنها كانت خائفة من التنين أن يقتل والدها فقررت فى حل بحيث لا تأدي مشاعر التنين وأخبرته بأنها لن ترفض الزواج منه ولن تقبله.
وعندما قبلت الزوج من التنين تحول التنين لأمير عادة الخدم كما كانو وتزوجت الفتاة من الأمير وعاشو فى القصر سعداء وفرح الأب التاجر وكل الأسرة كانت سعيدة .
نهاية سعيدة لقصة تعبر عن معنى حب الغير رغم شكله ووضعه .



إرسال تعليق

0 تعليقات