اعلان

قصة البائع الطماع - قصص أطفال قبل النوم - قصص وعبر



قصة البائع الطماع - قصص أطفال قبل النوم - قصص وعبر




كان فى زمان بعيد حيث كان شخص يدعى هنري وزوجته الجميلة والتى تسمى بلورية فى قرية صغيرة وجميلة جداا ، وكان زوجها هنري تاجر يبيع الحليب ومشتقاته وكان يمتلك هدا الزوج مع زوجته الجميلة حطيرة صغيرة لتربية الأبقار وتسمينها ويعتنيان بها ويقدمان للأبقار الطعام الجيد والممتاز كذلك كل يوم ،

بصفة منتطمة وبذلك كانت الأبقار تنتج حليب بجودة عالية جداا وممتازة ، وبسبب ذلك كان سكان القرية كلهم بدون إستتناء يشترون من الزوج هنري وكان يحقق أرباح جيدة وكبيرة ومع ذلك كان الزوج هنري غير سعيد هو وزوجته بلوريا ، حيت كان يحلم هدا الزوج بشراء منزل كبير لزوجته وكذلك شراء ملابس غالية التمن، وفي يوم من الأيام قالت له زوجته بلوريا لاتطمع وتكن جشع فى جمع الأموال فنحن نعيش حياة سعيدة ونربح الكثير من الأموال ونحن محبوبان في قريتنا ، لكن الزوج كان يطمح لشراء منزل كبير .


تاجر يبيع الحليب ومشتقاته 2019


وكان أصحاب القرية دائما يشكرون الزوج هنري ويمدحون حليبه الممتاز ، وفي يوم قرر الفلاح بيع جميع أبقاره مما شكل صدمة لأهل القرية ، وقالو له إنها مصدر رزقك ولا يجب عليك التفريط  فيها ، وأن الجشع والطمع لن يفيده ويجب عليه التحلي بالصبر ، ولكن الصبر هو الذي ينقص هنري حيت كان على عجلة من أمره لزيادة أرباحه ودخله مما يجعله يفكر في بيع الأبقار ، ولكن خطرة فى باله فكرة جديدة وهي بشراء بقرة جديدة لزيادة ومضاعفة أرباحه ، ولكنه فى حاجة إلى المال بسرعة كبيرة ، ففكر في شئ وهو أنه لن يشتري البقرة الجديدة وإنما سوف يزيد من إنتاجية الحليب في فمادا سيفعل ؟؟

الحليب الذي أبيعه لأصحاب 2019


وفي يوم من الأيام وأثناء سير الفلاح هنري في نزهة فوق نهر بجانب القرية وفجأة جاءت في باله فكرة خطيرة معززة لطمعه وجشعه ، وقال ماذا لو أضفت في الحليب الذي أبيعه لأصحاب بعض الماء لزيادة أرباحي ، وبهده الطريقة سوف لن أشتري أي بقرة جديدة وسوف أقوم بزيادة أرباحي وزيادة على ذلك سوف أبيع الحليب للقرى المجاورة ، وبطبيعة الحال الناس لن يقوم بملاحطة ذلك ، وهذا ما قام به فى اليوم الموالي ، حيت قام بإضافة الماء للحليب ، وكعادة القرويون إشترو من الفلاح الحليب وهم يجهلون ما قام به الفلاح هنري وتبقى له نصف الحليب وقام ببيعه في القرية المجاورة ، وعند إنتهائه في المساء قام بحساب الأرباح فكان بذلك سعيد بفضل مضاعفة أرباحه ، حيث قال أنه إدا إستمر الحال على هدا سوف أصبح تريا فى وقت قياسي وأشتري وأحقق كل أحلامي .

 أبقار جديدة 2019


وإستمر جشع الفلاح في وضع الماء وخلطه بالحليب مما جعله لا يفكر في شراء أبقار جديدة ، حيت أصبح يضيف الكتير من الماء في الحليب مما جعل سكان القرية يلاحطون الأمر ، وبدئ الحديث بين سكان القرية حول جودة الحليب للفلاح هنري حيت أصبح أقل جودة من المعتاذ ، مما دفعهم لتوجه لمنزل الزوج هنري والإستفسار حول المشكل في جودة الحليب ، وعند إستفسار سكان القرية أجابهم بأنه لم يتغير أي شيء في جودة الحليب كما أني أعمل ليلا ونهارا من أجل أن أزودكم بالحليب ، وإن لم يعجبكم حليبي فلا تشترون مني ، وإدهبو وإشترو من شخص غيري ، فأنا أزود قرى كتيرة وأنا لدينا زبائن كثر يحبون الحليب وأغلق في وجههم باب المنزل وأقفل الحور بشكل جعل سكان القرية  يخططون من أجل معرفة حقيقة الفلاح ومعرفة سبب تغير الحليب ، وفى اليوم المولي وأتناء إضافته للماء في الحليب شاهده سكان القرية في غفلة منه ، فقررو الإنتقام من الفلاح هنري الطماع.

وفي اليوم الذي يليه ذهبت زوجة هنري الي سوق القرية من أجل شراء مستلزمات البيت ، وعند عودة الزوج في المساء الى البيت طلب من الزوجه العشاء فقدمت له الوجبة ليفاجىء من محتوى العشاء الذي كان عبارة عن أحجار  فقالت له إنها حبوب وليست أحجار فقال كيف يجرء التجار على بيع لكي أجحار داخل الحبوب ، فقرر فى الصباح الذهاب الى البائع ، وفى الصباح توجه صوب بائع الحبوب فقال له إن لم يعجبك الأمر فشتري من غيري ، فقد كان هوالتاجر الوحيد الذي كان يبيع الحليب وإستمر الوضع لعدة أشهر حيت كلما إشترى شئ وجده مغشوشا .

ومع الوقت توقفت جميع القرى من شراء حليب الزوجان مما جعلهما يفقدان كل مدخراتهم وأصبح من أفقر سكان القرية .

إرسال تعليق

0 تعليقات